-->

سرطان الدم يموت-تحليل سرطان الدم وأعراضه

سرطان الدم يموت-تحليل سرطان الدم وأعراضه

سرطان الدم يموت :-

 سنتعرف في هذا المقال علي أعراض الإصابة بسرطان الدم .وكيف أن الأطباء يعرفون الإصابة به ؟ وسنتعرف علي كيفية حدوث تحاليل سرطان الدم ؟ وما هي أهمية هذه التحاليل ؟ وما هي الإجراءات الوقائية التي يجب اتخاذها لتفادي الإصابة بسرطان الدم ؟
إن سرطان الدم من الأمراض الخطيرة جداً التي تُعتبر نسبة الشفاء منها قليلة ؛لأن ذلك المرض يُسبب تدمير الدورة الدموية في الجسم بأكمله ، وبالتالي تتوقف جميع وظائف الجسم.
يحدث سرطان الدم بسبب خلل في نخاع العظام بالأنجليزية "bone marrow" ويُسمي "bone marrow dysfunction" والمقصود بذلك أن نخاع العظام ينتج خلايا بدون نظام . ويكون الخلل في خلايا الدم البيضاء .

يقوم نخاع العظام بإنتاج كميات كبيرة جداً من خلايا (كريات) الدم البيضاء وعادةً ما تكون هذه الخلايا غير ناضجة (أي لم يكتمل نموها) ؛لذا يؤثر ذلك الخلل علي جميع وظائف الجسم إذ أن كريات الدم البيضاء تدور في الجسم بأكمله. من المشاكل التي يُسببها خلل نخاع العظام أيضاً هي النقص في عدد كريات الدم السليمة ؛وبالتالي زيادة كريات الدم الغير طبيعية التي تدمر الجسم .

تحليل سرطان الدم :-

 يقوم الأطباء بتشخيص مرض سرطان الدم عن طريق ظهور أعراض المرض
،أو عن طريق طلب تحليل بول أو تحليل فحص نسيج الجلد (خزعة من نسيج نخاع العظام) من المريض . ولكن هذه التحاليل لا تُعطي نتائج نهائية عن وجود السرطان أو عدمه ، لكنها خطوات يجب أن يتخذها الطبيب كأدلة علي وجود السرطان .

بعض التحاليل التي يصفها الأطباء :

يُوجد كثير من الفحوصات أو التحاليل التي يصفها الأطباء للمريض لمعرفة ما إذا كان هناك أعراض لسرطان الدم ،أو لا . والفحوصات الآتية هي من أهم الفحوصات التي تدل علي وجود سرطان الدم أو لا :
  • فحص الدم الشامل بالأنجليزية (complete blood count (CBC : يُحدد هذا التحليل معلومات شاملة عن كل خلايا الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية . ومن خلاله يعرف الطبيب ما إذا كان صاحب التحليل مُصاب بأمراض معينة متعلقة بخلايا الدم مثل الأنيميا أو مرض نقص خلايا الدم البيضاء.
  • فحص نسبة البروتين في الدم : يعمل هذا التحليل علي تحديد نسبة البروتين في الدم مثل بروتينات الألبومين وبروتينات الجلوبين ، ومن خلال هذه التحاليل يعرف الطبيب ما إذا كان هناك خطأ ما بين نسبة بروتين الألبومين ونسبة بروتين الجلوبين.
  • فحص الخلايا السرطانية :هناك تحليل معين يقوم الطبيب بوصفه للمريض لمعرفة ما إذا كان هناك خلايا سرطانية في الدم ، أو ما إذا كان هناك خلايا سليمة ستستجيب إلي أن تُصاب بالسرطان قريباً .

نسبة الشفاء من سرطان الدم :-

من المؤسف قول أن نسبة الشفاء من سرطان الدم تتناسب عكسياً مع عمر الإنسان .فكلما كان الإنسان أكبر في العمر ، كلما كانت نسبة شفائه من سرطان الدم أقل.
لا تتجاوز نسبة وفيات الأشخاص الذين عمرهم أقل من 35 عاماً 2.5 بالمائة .ولكن هذه النسبة ترتفع إلي 6 بالمائة للأشخاص أكبر من 35 عاماً حتي 55 عاماً . وترتفع هذه النسبة إلي الضعف إلي 12.5 بالمائة للأشخاص أكبر من 55 عاماً حتي 65 عاماً . ومن 65 عاماً فأكثر تصل هذه النسبة  إلي 23.2 بالمائة .

أعراض سرطان الدم :-

يجب مراعاة أن الأعراض التالية يمكن أن تحدث دون وجود سرطان الدم أي أنها ليست دليلاً قاطعاً علي وجود سرطان الدم .فمن المهم جداً مراجعة الطبيب في حالة الشعور بأي من الأعراض الآتية، أو مراجعة العلاج من خلال موضوعاتنا .
  • حدوث التهابات : من المعروف أن وظيفة كريات الدم البيضاء هي منع الالتهابات التي تُصيب الجسم ؛وبالتالي فإن نقصها أو حدوث خلل فيها يُزيد من فرص الإصابة بالالتهابات ،وتحدث هذه الألتهابات بكثرة بسبب ضعف الجهاز المناعي. تتمركز معظم هذه الالتهابات في اللوزتين ،والالتهابات الرئوية ، وحدوث اسهال .
  • الإصابة بالأنيميا : يحدث ذلك بسبب نقص كريات الدم الحمراء، فتحدث مشاكل عديدة منها ابيضاض في الأظافر ،وابيضاض في الشفتين ،وحدوث صداع وعدم قدرة علي الحفظ أو التركيز .
  • ارتفاع في درجة الحرارة .
  • ظهور أعراض الأنفلونزا .
  • نقص في الوزن . بسبب حدوث تضخم في الطحال والكبد .


أسباب سرطان الدم :-

 ليس هناك أسباب مؤكدة للإصابة بمرض السرطان ، ولكن الأسباب التالية تمثل أكثر الأسباب المصاحبة لمرضي سرطان الدم ومنها :
  • التدخين .
  • التعرض للإشعاع الكيميائي ،أو الأيوني ،أو غير الأيوني .
  • الوراثة .
  •  الخلل الجيني ،مثل متلازمة داون ،ومرض هنتنغتون ،ومرض ضمور العضلات دوشين .
  • التعرض للطاقة الكهرومغناطيسية .

علاج سرطان الدم :-

يتم تطوير طرق جديدة في هذه الأيام لعلاج أنواع السرطانات المختلفة .ومن أكثر الطرق استخداماً لعلاج السرطان . ولكن في الغالب يتم استخدام الأنترفيرونات ،والعلاج الإشعاعي ،والعلاج الكيماوي .
في بعض حالات سرطان الدم الحادة يلجأ الطبيب لعملية زراعة نخاع عظام جديد .
Professor
كاتب المقالة
بروفيسور طب التشريح جامعة القاهرة وكاتب لدي موسوعة الامراض الطبية .

جديد قسم : أمراض المناعة

إرسال تعليق